الحرية أو الطوفان

المقدمة ٧
الفصل الأول: مرحلة الخطاب السياسي الشرعي المنزل ١٣
أهم ملامح ومبادئ هذه المرحلة:
١- ضرورة الدولة للدين، وأنه لا دين بلا دولة ١٣
٢- ضرورة إقامة السلطة وأنه لا دولة بلا إمام ١٥
٣- ضرورة عقد البيعة، فلا إمامة بلا عقد ٢١
٤- أنه لا عقد بيعة إلا برضا الأمة واختيارها ٢٦
٥- لا رضا بلا شورى بين المسلمين في أمر الإمامة ٢٩
٦- أنه لا شورى بلا حرية ٤٥
٧- أن الحاكمية والطاعة المطلقة لله ورسوله ٦٢
٨- تحقيق مبدأي العدل والمساواة ٧٤
٩- حماية الحقوق والحريات الإنسانية الفردية والجماعية وصيانتها ٨٧
١٠- وجوب الجهاد في سبيل الله ١٠٠
 
الفصل الثاني: مرحلة الخطاب السياسي الشرعي المؤول ١٠٥
أهم ملامح هذه المرحلة:
١- مصادرة حق الأمة في اختيار الإمام وتحول الحكم من شورى إلى وراثة ١٠٧
أسباب قتال الصحابة من أجل الشورى:
السبب الأول: الدفاع عن حقهم الذي جعل الله لهم
السبب الثاني: أن اغتصاب الحكم منكر وظلم تجب إزالته
السبب الثالث: التمسك بالسنة وهدي الخلفاء الراشدين
السبب الرابع: إدراكهم أن دخول الخلل في موضوع الإمامة سيفضي إلى دخول الخلل في جميع شئون الحياة
مذاهب العلماء في اشتراط الإجماع على عقد البيعة
١٢٤
٢- مصادرة حق الأمة في المشاركة والشورى ١٣٠
٣- غياب دور الأمة في الرقابة على بيت المال ١٣٥
٤- تراجع دور الأمة في مواجهة الظلم والانحراف ١٤١
مذاهب الأئمة في الخروج على السلطان الجائر ١٦١
فسخ عقد الإمامة بالجور ١٦٣
الأسباب التي أدت إلى شيوع الخطاب المؤول: ١٦٦
١- نظرة أصحاب هذا الخطاب إلى حوادث التاريخ نظرة جزئية
٢- خلطهم بين مفهوم الخروج السياسي ومفهوم الخروج العقائدي ١٦٨
٣- شيوع أحاديث الفتن دون فهم لمعناها الصحيح ١٧١
٤- شيوع الروح الفردية بسبب الفهم الخاطئ لأحاديث اعتزال الفتن ١٧٤
٥- شيوع روح الجبر من جهة والإرجاء من جهة أخرى ١٧٥
٦- الغلو في تعظيم طاعة السلطان ١٧٦
الخلاف في صفة تصرف الإمام على الأمة ١٧٧
   
دراسة ظاهرة المستبد العادل في هذه المرحلة ١٩٠
العصر الأموي ١٩٠
العصر العباسي ١٩٨
واجبات الإمام في الإسلام ٢٢٤
واجبات الأمير في الإسلام ٢٢٥
مقاصد نصب الإمام ٢٣٠
تقييد تصرفات الإمام ٢٣١
الضمانات العدلية في هذه المرحلة ٢٣٣
   
الفصل الثالث: الخطاب السياسي الشرعي المبدل: ٢٤١
حركة محمد بن عبدالوهاب الإصلاحية ٢٤٨
حركة جمال الدين الإصلاحية ٢٥٣
العالم الإسلامي بين الانحلال والاحتلال ٢٥٧
إسقاط الخلافة وفصل الإسلام عن الدولة ٢٦٧
علي عبدالرزاق وكتابه (الإسلام ونظام الحكم) ٢٦٧
أهم ملامح هذا الخطاب: ٢٦٩
١- إثبات عدم شرعية الخلافة
٢- إثبات مشروعية التحاكم إلى القوانين الوضعية
٣- إثبات عدم مشروعية الجهاد في الإسلام
رد شيخ الإسلام مصطفى صبري على علي عبدالرازق ٢٧٠
تصدي العلامة أحمد شاكر للخطاب المبدل ٢٩٢
تصدي سيد قطب للخطاب المبدل ٢٩٥
تقبل الحركات الإسلامية للخطاب المبدل ٣٠١
دعوة أحمد شاكر للإصلاح الدستوري والتشريعي ٣٠٤
دعوة أحمد شاكر إلى التعددية والتداول السلمي الدستوري للسلطة ٣٠٦
فتوى هيئة كبار العلماء بجواز الانتماء للأحزاب السياسية ٣٠٨
دعوة العلامة بشير الإبراهيمي للثورة على الاستعمار ٣٠٩
موقف علماء السلفية في نجد ممن استعان بالأجنبي المشرك ٣١٢
 
الخلاصة ٣١٩
 
الملحقات
أجوبة وردود ودراسات حول كتاب الحرية أو الطوفان ٣٢٣
(البيان لمشكلات الحرية أو الطوفان) ١-٢ ٣٢٤
(البيان لمشكلات الحرية أو الطوفان) ٢-٢ ٣٣٢
(الخطاب السياسي الإسلامي السني بين رؤيتين) بقلم: بسام ناصر ٣٥٣
قراءة في أوراق الإصلاح العربي (٣): ((الحرية أو الطوفان)) مواجهة مع ميراث الاستبداد والطغيان: بقلم محمد أبو رمان ٣٥٧
مقاربة لتصفية المقياس السلفي من غبار الصياغات العباسية والمملوكية والعثمانية: بقلم الدكتور أبو بلال عبد الله الحامد ٣٦٠
 
الفهرس ٣٦٥

أدخل كلمة البحث:
كتاب الحرية أو الطوفان - د. حاكم المطيري
شكرا لقد تم ارسال الرسالة

الحرية أو الطوفان

 

د. حاكم المطيري